المشاركات

البركة في وقت الأم

صورة
السلام عليكم

أنشر هذا المقال بعد أن كتبته منذ مايقرب من عام. ولكني كنت مترددة كثيراً، هل سأستمر على أن أضف لحياتي وأجعلها تُثمر. هل سأظل تلك الأم الهادئة؟ تلك الصفة البعيدة كل البُعد عن طبيعة شخصيتي! هل سأعود لشبكات التواصل الإجتماعي وأدمنها مرة أخرى؟

ولكن مادفعني لنشرها أخيراً هو نجاحي بفضل الله في مقاطعة الفيسبوك لأكثر من ٥ أشهر لأجل غير مُسمى بإذن الله. فقد ألهمتني صديقتي أميرة محمد لأنها منقطعة عنه منذ ٤أكثر من سنوات!

والشيء الأخر الذي دفعني لنشر هذة المقالة هي متعة البساطة والإستمتاع  بالحياة مع أسرتي. تقبل فشلي أحيانا، إخفاقاتي الكبيرة جدا مع طفلي، ونجاحاتي الأكبر.

وكل هذا بسبب البُعد التام عن شبكات التواصل الإجتماعي.

بسم الله.. ها هي المقالة :)

في عصرنا الحالي، حيث الالكترونيات الكثيرة، وإدمان مواقع التواصل الاجتماعي، نجد أنفسنا نتوه في وسط كل هذا لنمضي وقتنا فيه، بلا هدف .
نعلم أننا نسعى لتضييع الوقت فقط، يمر يومٍ وراء يوم، تمر السنون لنجد أنفسنا لم نستثمر إلا قليلٌ فقط من وقتنا .


أصبحنا أمهات، فنجد أنفسنا منشغلين بأطفالنا والواجبات المنزلية، وعندما نريد أن نستريح، نهرب إلى هواتفنا ال…

١٥ وجبة إفطار صحية لكِ ولطفلك Healthy Breakfasts & Snacks

صورة
السلام عليكم
أشارك معكم اليوم مجموعة من الوصفات المناسبة للفطور او ك تصبيرات. أصناف مغذية ومليئة بالفوائد والأهم أنها لذيذة ومشبعة سهلة التحضير :) استمتعوا واذا عجبتكم لا تنسوا المشاركة وإضافة تعليقاتكم.
ملحوظة: البوست قيد التعديل



الفطار ايه لو ماكانش بيض؟! إليكِ تشكلية متنوعة




فلافل صحية <3




أرز باللبن او عاشورا بالعسل

وعند بداية

تجربتنا مع الفطام

صورة
الحمدلله الذي بنعمته تتم الصالحات


أكرمني الله أن فطمت ابني صالح، فطاما تدريجياعند إتمامه العامين بفضل الله... وأحببت أن أشارك معكم تجربتي بكل جوانبها من نجاح وإخفاق لتستفيد كل أم قلقة بشأن هذا الموضوع 
الشائك...
من بداية الرضاعة من ميلاد طفلي وتركيزي عالرضاعة الطبيعية وكل شيء أسمعه او اقرأه يتكلم عن طرق تعويد الطفل عن البعد عني، تمهيدا للفطام! ما لا افهمه، لماذا امهده للفطام وأنا قد بدأت أن ارضعه من الاساس؟! لماذا اشغل بالي واصارع فطرتي وفطرته في التعلق من اجل شيء قادم لا محالة!
لا تعوديه على حضنك، لا ترضعيه ليلا، ادخلي الاكل مبكرا، اجعليه يتعود عاللبن الصناعي او البقري بعد عام!

في البداية كانت تساورني الشكوك .. لكني تركت نفسي وطفلي لفطرتنا.
استمتعي بالرضاعة: أهم شيء جعلني استمتع بأمومتي وبالأخص الرضاعة، هو تقبلها وحبها.
لماذا اكره أن الله خلق كائن صغير هش (لا يفقه ولا يفهم مثلنا) أن اعطيه ما يريحه؟ لماذا لا أفهم أن هذا الصغير يريد الطمئنينة بشكل كبيييير جدا، ويريد غذاء قويا من صنع الله لا يستطيع أحد أن يجعله ينمو ويكبر ويبني مناعته مثل هذا الغذاء المفيد لجسده وعقله وكذلك لعاطفته.
احيانا نستغرب…

لغبطة التدريب عالحمام.. من الميلاد ؟ من عامين؟

صورة
وأنابحاولاليوميندولانياقرأوابدأمعصالح (سنتين واربع شهور)التدريبعالحمام من جديد .. بسترجعذكراياتيوتجربتيالطويلةمعالموضوع.
تجربتيفيهانجاحاتفخورةبيهاجدا وبحمد ربنا مئات المرات عليها، وفيها اخفاقات كتيرة اثرت على ابني ونفسي سلبيا. حجات اتعلمتها وحجات توهتني وحجات لغبطتلي دماغي.
البداية قبل العام:
بدئنا من وصالح ٧ شهور وأنا عرفت من والدتي وبعض الاشخاص القلائل اللي قالولنا “عالتعود عالحمام من قبل العام.. وعرفت ان الموضوع برة مصر بقى له تيار كبير ناس بتتبعه اسمه  “EliminationCommunication” وبالفعل اشتريت الكتاب عشان اقدر اشوف نظام الموضوع ويناسبني ولا لأ... لقيته فعلا مش صعب ومش كارثة زي ماكنا متخيلين.. وإن ببساطة الرضيع اسهل بكتير تعويده لأنه بيدي اشارات تبين هو عايز يعمل ف هوب بتقعديه عالقصرية او قاعدة الحمام.. الموضوع يصل انك بتعوديه من الاربعين وعالبول والبراز مش التاني بس!
قررت إني اجرب مع التبرز، والموضوع طلع سهل جدا، اول ما ابني يبلم ويبدأ يحزق هوب بحطه عالقصرية ويعمل عليها... وفضلنا مستمرين من سن ٧ شهور (مع التوقفات البسيطة) بناخد معانا القصرية في كل مكان، وسايبة واحدة في بيت أمي والموضوع …